عرافة لبنانية تتوقع لتونس سنة 2017

أكدت العرافة اللبنانية ليلى عبد اللطيف في أن سنة 2017 ستكون سنة التقدم والازدهار والاستثمار بالنسبة لتونس، مؤكدة أنها ‘ترى تونس الخضراء مثلما تعوّد العالم على ذلك دون العودة إلى الوراء’، حسب قولها.
وأضافت ليلى عبد اللطيف،خلال استضاتها على موجات راديو موزاييك، أن تونس ستشهد خلال العام الجديد عودة الاستثمار وعودة السياح إضافة إلى عودة الراحة النفسية إلى الشعب التونسي وستكون أكثر ازدهارا وتقدما.
ولفتت العرّافة اللبنانية إلى أن الحكومة التونسية ستشهد تغييرات في بعض الحقائب الوزارية لكن هناك يد من حديد ستمسك البلاد بفضل قوة الجيش التونسي ولحمة الشعب الذي سيكون سدا منيعا أمام أي أزمة أمنية.

وقالت في هذا الصدد ‘ الشعب التونسي لن يسمح بإلحاق الضرر بالبلاد وسيكون اليد في اليد لتجاوز أي لخبطة أمنية وبفضل قوة الجيش ستساهم تونس في مساعدة بعض الدول التي تشهد أزمات على غرار ليبيا..’
كما أكدت أن العالم العربي سيشهد عودة السكينة والهدوء خاصة في العراق وليبيا واليمن وسريا، مؤكدة أنها متفائلة للشعب الليبي الذي سيشهد إرساء حكومة الوحدة الوطنية.

وتابعت قولها ‘ سيكون الوضع في أوروبا وأمريكا ‘ملخبط أمنيا’ عكس العالم العربي..’ كما توقعّت بإضرابات أمنية ستشهدها فرنسا وألمانيا وتركيا.

المصدر : الحصاد

Post Author: adminsidisousaid